سلسلة (منهجية الماركتر)

وهي سلسلة من أربع ثيمات، أتحدّث فيها عن تفاصيل منهجية الماركتر من خلال خدماته التكاملية الأربع 

- الإستراتيجية (الثيم الحالي)

- الهوية

- المحتوى

- تجربة العملاء

صممنا هذه الخدمات بحيث تعتمد على بعض، فلا نقدم خدمة الهوية بدون الإستراتيجية ولا المحتوى بدون هوية صحيحة.

 

_________

 

إعلان الثيم

2-1.jpg

 

هيدر الثيم

هيدر.jpg

 

التدوينة

الإستراتيجية

تدوينة عن منهجية الماركتر في صناعة الإستراتيجية للمشاريع والشركات الناشئة.

 

 

 

تغريدات الماركتر

الإستراتيجية

قبل البدء بأي نشاط تسويقي لأي براند/منتج/خدمة من الحكمة أن تعود إلى مربع رقم واحد "الإستراتيجية" وتبدأ بالسؤال: ماهي إستراتيجية هذا البراند؟ ماهي الرؤية الإستراتيجية له وإلى أين يتجه؟ كيف يعمل نموذج العمل؟ وهل هو محكم؟ أؤمن أن عملك كمسوّق يبدأ من هناك ...

الإستراتيجية ليست رفاهية، بل هي الموجّه الذي نبني عليه الهوية كاملة (الهوية المؤسسية والهوية البصرية)، المحتوى وكذلك نبني تجربة العملاء على نموذج العمل في الإستراتيجية والذي يحدد نقاط إلتقاء البراند بالعميل.

في التدوينة القادمة، سأتحدّث عن الإستراتيجية بالتفصيل وفي 10 محاور جوهرية، تحدد خارطة الطريق لأي علامة تجارية خصوصاً الناشئة منها. في إطار عمل خدمات الماركتر في الرابط ستتعرف على كل ما تتوقعه من الخدمة ( إضغط هنا )

نموذج العمل هو محور خدمة "الإستراتيجية"، وهو أحد العقبات الرئيسية التي تواجه المشاريع الناشئة. وإذا كنت تعتقد أن التسويق هو منظومة تكاملية ترتبط بعضها ببعض .. فأنت إذاً تتحدّث عن نموذج العمل متين ومحكم ليحقق لك ذلك. ( تعرف على خدمة الإستراتيجية )

 

 

إقتباسات الماركتر

نموذج العمل هو محور خدمة "الإستراتيجية"، وهو أحد العقبات الرئيسية التي تواجه المشاريع الناشئة. وإذا كنت تعتقد أن التسويق هو منظومة تكاملية ترتبط بعضها ببعض .. فأنت إذاً تتحدّث عن نموذج العمل متين ومحكم ليحقق لك ذلك.

 

 

هناك علاقة طردية بين بُعد مسافة الوثب وبين صلابة الأرض. ولكي تبني علامة تجارية تبقى، إبدأ باستراتيجية أقوى.

 

 

 

 

تصاميم سنابتشات

هذه التصاميم تم نشرها على حسابنا على سنابتشات.

212.jpg
221-3.jpg
Webp.net-compress-image (11).jpg