كان ياما .. والبراندينج

كان ياما .. والبراندينج

بالرغم ان "كان ياما" مشروع صغير جداً، إلّأ أني تعلمت منهم درساً في البراندينج لا يُحسنه الكثير من العلامات التجارية الكبيرة.

مجدداً، أستأنف سلسلة "براند سعودي" وكما عودتُك، حديثي دائماً عن علامات تجاريةً محليّة نستلهم منها بعض البصائر والتي قد لا تراها جليّة في علامة تجارية أخرى.

الكونسبت 019 - الحملة الإعلانية

الكونسبت 019 - الحملة الإعلانية

عملائك لا يعلمون الغيب ولا عن منتجك أو خدمتك الجديدة، أو عن تلك الخاصية الجديدة التي أضفتها في تطبيقك أو متجرك الإليكتروني، أو عن ذلك التغيير في جوهر توجّه علامتك  التجارية وعندما يحدُثُ ذلك فلابد من إخبار العملاء المستهدفين بهذه الأخبار السعيدة لعل وعسى تُلفت إنتباههم ويقتنعون بالشراء.

هذه العملية (إخبار العملاء) يمكن لها أن تكون مجرد إعلان في مدونة الشركة، أو تدوينة في حساب الشركة على تويتر أو يمكن أن تكون بصورة "حملة إعلانية" أو سلسلة من الأنشطة الترويجية المرتبة والمنظمة، والتي تُنفّذ وتُوزّع على منصات منها السوشيال ميديا، الإنترنت بشكل عام، المطبوعات الورقية أو اللوحات الخارجية، التلفزيون أو الراديو على أن تكون لهذه الحملة شريحة مستهدفة ومحددة، ورسائل وأهداف واضحة ومحددة ومؤشرات نجاح محددة مثل زيادة المبيعات بنسبة 20% مثلاً للمنتجات المُعلن عنها.

صراع بين الإيجنسي والبراند

صراع بين الإيجنسي والبراند

الجانب الأول من القصة .. هناك براند يعلم ويفهم جيداً منتجاته وخدماته وخصائصهما، ولكن لا يدرك تماماً حجم وقيمة وتفاصيل التسويق الأنسب له، وفي المقابل إيجنسي تمارس التسويق فقط ولا تقدم خدمات أخرى غيره، تفهم السوق جيداً وتتعامل مع علامات تجارية كثيرة ولديها الخبرة الكافية في هذا المجال.

الكونسبت 017 - تقسيم السوق

الكونسبت 017 - تقسيم السوق

عند البدء بوضع إستراتيجية التسويق لعلامة تجارية معينة، فهذا يعني أن هناك أنشطة تسويقية متنوعة، وهذه الأنشطة المتنوعة ستستهدف الناس، ولكن من من الناس تحديداً ! كبار السن أم الصغار، النساء أم الرجال، أصحاب الدخل المرتفع، المتوسط أم المنخفض، سكان الوسطى، الغربية، الشرقية أم مدينة بعينها، الأفراد أم العوائل، هل هناك مستوى تعليمي أنسب للمنتج أو الخدمة !

هذه التصنيفات المختلفة للناس تُسمى "تقسيم السوق" وهي أن يتوفّر لديك كمسوّق تقسيماً للسوق، تستهدف من خلاله شرائح محددة ذات خصائص متشابهه.

الكونسبت 016 - التسويق الوارد

الكونسبت 016 - التسويق الوارد

هناك مثل يقول : "Build it and they will come" بمعنى "أبني شيء قوي وراح يجوك الناس".

ومثل آخر شعبي يقول : "اللي يبغاني يجيني"

وهناك عبارة في التسويق تقول : "الإعلان هو الفاتورة التي تدفعها لمنتج غير رائع" مما يعني أنه لو كان منتجك "يسوى" لتسابق عليه العملاء بدون الحاجة لتكاليف إعلان قاصمة للظهر.

ستتسائل، ما الذي سيكون بيني وبين العملاء ليعلموا عن المنتج من الأساس إذا لم يكن هناك إعلان !! الإجابة هي "المحتوى"

المسافر .. والتألق على تويتر

المسافر .. والتألق على تويتر

لا شك .. أن هذه المنصّة العظيمة يمكنها العمل كحاملة الطائرات للعلامات التجارية خصوصاً المحلية منها، فأعداد المستخدمين السعوديين عليها كبيرة، ونشاطهم عليها متزايد.

الماركتر الذكي هو من يبحث عن محطّ الإنتباه وأعين العملاء، بغض النظر عن تفضيلاته وتوجّهاته الشخصية، فالسوق لا يُحابي المغفّلين.

 

هنا أروي قصّة براند سعودي، إبتدأ ممارساته التسويقية بتواضع، إلّا أنه صنع من تويتر مجداً كبيراً، وبقدر ما تفتتني هذه المنصّة، بقدر ما يفتنني من يجيد استخدامها وتوظيفها لصالحه.

الكونسبت 015 - القيمة الدائمة للعميل

الكونسبت 015 - القيمة الدائمة للعميل

إشتريت سيارة من شركة فورد قبل تقريباً سنتين ..

ولكن السؤال، هل هناك أي مكاسب أخرى كسبتها مني فورد غير مبلغ السيارة منذ شرائها إلى الآن ؟ وكم ستكسب مني خلال الخمس سنوات القادمة !

لو كانَ البراندُ رجلاً

لو كانَ البراندُ رجلاً

كيف ترى مرسيديس بينز! 

شخصياً أراها كامرأةٍ في أواخر العشرينات، جامحة، طويلة، نحيلة، متمردة ..

بينما آبل في المقابل أراهُ كشاب أنيق جداً، محافظ، يلبس نظارات، متفوّق دراسياً، متقن جداً لما يعمل Perfectionist، ليس جريئاً كثيراً، مسالم في الغالب. 

ماذا عن نايكي ! ماذا عن ذلك الشاب العنيد بجسمه الرياضي، في العشرينات من عمره، مليئ بالحياة، قد لا يكون متفوقاً دراسياً ولا مجتمعياً وقد لا يكون بذلك الذكاء، ولكن لا يتفوّق عليه أحداً رياضياً، يحب أصدقائه كثيراً ولا يعني هذا أنه إجتماعي جداً فليس لديه إلّا القليل من الأصدقاء.

أما ماكدونالدز، شاب في مقتبل العشرينات أو في الثامنة أو التاسعة عشر، "مكدّش" ربما، مرِح، يُجيد التعامل مع الأطفال ويحبوه كثيراً، إجتماعي جداً، حيوي، ذكي، تعتمد عليه .. بينما برجر كينق قد يكون أكثر جرأة منه، وأكبر عمراً، وأضخم في البنية الجسدية، متعجرف، أقل إجتماعية من ماكدونالدز اللطيف. 

(شاركني كيف ترى آبل، نايكي، ماكدونالدز وبرجركينق، أتشوق لمعرفة الإختلافات .. وتأكد .. كل ما كان هناك تباين أكبر كلما دلَّ ذلك على ضعف البراند في البراندينج)

الكونسبت 014 - التسويق بالتناقل

الكونسبت 014 - التسويق بالتناقل

سؤال .. ومن الأخير

أيهما أكثر إقناعاً بالنسبة لك، إعلان استثمرت فيه الشركة مئات الآلاف، واستقطبت أقوى الشركات التي تستقطب أقوى المنتجين، المصورين، المصممين لينتجوا لك إعلاناً قوياً من حيث الفكرة، المحتوى والتنفيذ .. أم كلمة "على ضمانتي" من أعز أصدقائك !

متجر نوتة .. والقرب من العملاء

متجر نوتة .. والقرب من العملاء

ذكرت في عدة تدوينات سابقة "أكثر ما يجعل المسوّق مسوقاً هو فهمه للسوق" لأنك عندما تفهم السوق ستعرف جيداً طلباته واحتياجاته بالتالي ستحسن تلبيتها، وعندما تُحسن تلبيتها بشكلٍ دقيق يحبك العملاء ويشعرون بالإنتماء لك لأنك تفهمهم وتحسن خدمتهم.

السوشيال ميديا سهّلت كثيراً على العلامات التجارية الوصول إلى عملائهم وفهمهم، أو على الأقل فتح أبواب التواصل بينهما ليتحدّث العميل عن ما يشاء وقتما يشاء إلى أي علامة تجارية، فبالتالي يغذّي العلامة التجارية عكسيّاً، لتمتلك العلامة التجارية بيانات تساعدها في تطوير منتجاتها وخدماتها بناءاً على رأي العميل مباشرة بدون أي وسائط أو ترجمان.

هذه الإستراتيجية هي التي منحت متجر نوتة بوابة كبيرة إلى عملائه، ليقترب منهم ومن طلباتهم الخاصة ويلبيها لهم كما يُحبّون ويكسب بذلك ودّهم وولائهم، معاودة الشراء وكذلك الحديث عنه لعملاء آخرين محتملين.

بوكـ تشينو: عميلنا الحالي هو كل تركيزنا

بوكـ تشينو: عميلنا الحالي هو كل تركيزنا

حين كنت أراقب هذه العلامة التجارية من الخارج، وعندما أرى ردّات فعل عملائه الذين يعكسون تجربتهم الجميلة الدافئة مع بوكـ تشينو، ومن خلال حكمي الخارجي على الأسلوب التسويقي الرائع الدافئ المتقن الذي يقدمه هذا البراند كنتُ أظن أنها شركة كبيرة وتمتلك فريقاً تسويقياً متكاملاً ليضمن هذا النوع من البراندينج والرقي في خدمة عملائه، وكذلك ظننت أن هناك ميزانية سخية نوعاً ما لتضمن سير الأعمال التسويقية من تجربة العملاء وخدمة العملاء المتمثلة في التوصيل السريع وحسن التعامل والوفاء المستمر بالوعود، ولكن وبعد حديثي مع نايف الزريق المؤسس والرئيس التنفيذي للبراند قال لي بإختصار: "عميلنا الحالي هو كل تركيزنا وهو قوّتنا التسويقية ولم نصرف ريالاً واحداً على الإعلانات" حتى كتابة هذه التدوينة.

الكونسبت 013 - التوافق مع محركات البحث

الكونسبت 013 - التوافق مع محركات البحث

محركات البحث، وقد نختصرها بـ"قوقل" تُعتبر بوابة الدخول للإنترنت، ومنها ينطلق المستخدمين إلى المواقع التي يبحثون فيها عن منتجات، خدمات أو أي نوع من أنواع المحتوى النصي، الصور أو الفيديو أو غيرها.

الآن تجاوز عدد المواقع على الإنترنت حاجر المليار موقع، وقد بحثت كثيراً لأجد لك عدد المواقع السعودية ليصبح لديك تصوّر أدق ولكن للأسف لم أجد إلا معلومة قديمة "2012" في الـ"ويكيبيديا"  تقول إ، أعداد المضيف "Hosts" في السعودية 145,941، وباعتبار أن هذا العدد صحيح فبالتأكيد قد تجاوز حاجز الـ200 الف الآن.

أنت كماركتر ترغب في أن تظهر منتجاتك وخدماتك وما تروّج له في موقعك الإليكتروني على الإنترنت ويصل إلى أكبر عدد من شريحتك المستهدفة من خلال محركات البحث.

كيف تُدير علامتك التجارية على تويتر

كيف تُدير علامتك التجارية على تويتر

تويتر في السعودية 

- أكثر من 9 مليون مستخدم على تويتر أي 41% من مستخدمي الإنترنت في السعودية ويُعتبر عند بعضهم المصدر الأول للأخبار وما يحدث في المجتمع.

500 الف تغريدة يومياً

عدد كبير ونشط على هذه المنصة في السعودية الأمر الذي يجعل تويتر محطّة استهداف جيدة جداً للماركتر الذكي الذي يُحسن إستغلال هذه المنصة لصالح علامته التجارية والوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من المستهدفين.

يهمني أن تقرأ تدوينة "السوق السعودي على تويتر" فقد تحدّثت فيها عن تويترمن حيث المستخدمين من بعض الشركات السعودية لتأخذ تصوّر شامل عن طريقة توظيف المنصّة للتسويق في السعودية، وقمت بعمل بعض الإحصاءات والأرقام والتحليلات عنهم، وكذلك تناولت بعض المواضيع الجانبية عن تويتر مثل بعض النماذج الجيدة في استخدام تويتر من الشركات السعودية، المشاهير وعلاقتهم بالتسويق، الهاشتاقات، العائد على التغريدة، فسوف تمهّد لك تلك التدوينة عن ما سأتحدّث عنه هنا.

المحتوى القيّم يقلل من تكاليف الإعلان

المحتوى القيّم يقلل من تكاليف الإعلان

يُقال "الإعلان هو الفاتورة التي تدفعها لمنتج غير رائع"، وتدفع الشركات الكثير من الأموال في الإعلانات لأن الإعلان والمحتوى تربطهما علاقة عكسية، فإذا قلّت قيمة المحتوى، أو لم يُحسن المسوق توزيعه على المنصات الأنسب أصبحت هناك فجوة بينه وبين عملائه فيضطر حينها للإعلان والخسائر قريبة المدى.

الكونسبت 012 - التسويق من شركة إلى شركة

الكونسبت 012 - التسويق من شركة إلى شركة

تحدّثت في المفهوم السابق عن التسويق من شركة إلى مستهلك وهو التسويق الذي يعهده ويألفه الكثير منا، وهو ما نرى ونعاين إعلاناته وأنشطته التسويقية كل يوم، ولكن الشق الآخر من التسويق هو ذلك الذي يحدث في الخفاء والذي لا نراه نحن كمستهلكين عاديين، بل في الغالب يراه ويلامسه المستهدفين منه وهم الشركات.

فرص تسويقية لموبايلي وزين

فرص تسويقية لموبايلي وزين

يقول المثل الشهير وهو شطرٌ من بيتٍ لقصيدة للمتنبي:

بِذا قَضَتِ الأَيّامُ مابَينَ أَهلِها * مَصائِبُ قَومٍ عِندَ قَومٍ فَوائِدُ

والمتأملّ في حال STC الآن مع هذه المقاطعة وهي تمر بيومها السابع والتي تبدو لي أنها أكثر جديّة من المقاطعات السابقة يجد أن هذا المثل ينطبق عليها هي وأخواتها موبايلي وزين، وأن هذا البأس الشديد الذي يُذيقه المتضررين للشركة من أسعارها وخدماتها ما هو إلّا فرصة عظيمة لهذه الشركتين.

الكونسبت 011 - التسويق من "شركة إلى مستهلك"

الكونسبت 011 - التسويق من "شركة إلى مستهلك"

لنفترض أنك تمتلك محلاً لبيع القهوة، حيث تُقدمها لعملائك مباشرة وذلك لأنك تمتلك المحل، المعدات اللازمة لصنع القهوة والبن والمستلزمات الأخرى كالأكواب، والسكر وغيرها لتصنع القهوة لعميلك ليقوم باستخدامها بشكل مباشر.

حين تقوم بالتسويق لهذا المنتج وهذه الخدمات فأنت تطبّق مفهوم "شركة إلى مستهلك" Business to Consumer - B2C في التسويق والذي تستهدف فيه المستهلك بشكل مباشر في كل عملياتك التسويقية حيث المستهلك يمتلك كامل الحرية في اتخاذ قرار الشراء من عدمه.

كابوس فيسبوك

كابوس فيسبوك

كادت صفقة إستحواذ فيسبوك لإنستقرام أن تتكرر في 2013 مع سناب تشات إلّا أن إيفان سبيقل كان "صاحي"، فعند استحواذ فيسبوك لإنستقرام بصفقة عظيمة حينها قُدّرت بمليار دولار قال حينها رائد الأعمال والمستثمر في عدة شركات منها تويتر قاري فينرشوك : "لقد سرق فيسبوك إنستقرام !" وحين تتأمّل، وحين لا تتأمّل أيضاً تجد أمامك جليّاً كيف قفزت قيمة إنستقرام لتصل إلى أكثر من 37 مليار دولار في أقل من 4 سنوات (حسب BI)، وحين تلقي نظرة الآن على قيمة سناب تشاب تجدها تُقدّر بـ20 مليار دولار (حسب Forbes) والسؤال هنا: ماذا لو استحوذ فيسبوك على سناب تشات بـ3 مليار دولار في 2013 ! وإجابتي هي : أولاً سينام قرير العين، وثانياً سيهيمن على سوق السوشيال ميديا بالكامل، وهذا ما يبدو واضحاً مع التطورات الكبيرة والنوعية الحالية للشركة.